أدخل مصطلح البحث:

A+ A A-

تاريخنا

بدأت قصتنا بمستشفى للعمال المهرة، "المرضى من الرجال"، مؤسسة في ريديت أنشأت عام 1847.

وفي عام 1883، اشترت مدينة ريديت أرضًا عقارية تبلغ مساحتها خمسة أفدنة في "حقل أوهلر" مقابل 7000 مارك الرايخ.
وفي ذلك الوقت، كان لدينا 250 سرير، موزّعين بين الجراحة والطب الباطني وعيادة أطفال، والتي كانت الوحيدة في مدينتي ريديت ومونشنجلادباخ حتى عام 1968.
بعد ذلك، تم افتتاح أول قسم لطب النساء التوليدي في عام 1951، والذي كان عيادة خاصة للسيدات في البداية.
ولكن سرعان ما أصبح المبنى قديمًا للغاية. وقُدرت تكلفة التوسّع بما يصل إلى ثلاثة ملايين مارك ألماني، وتم البحث أيضًا في إنشاء مبنى جديد.
وفي اجتماع عام لمجلس مدينة ريديت عام 1957، تم اتخاذ قرار ببناء مستشفى جديد. وبلا شك كان من الواضح مسبقًا، أن تكاليف التوسّع المتوقع لا يمكن أن تتحملها جهة بمفردها. وتمكن مدير المدينة في ذلك الحين، د. أورت، الفوز بمنصب وكيل بناء رهبانية أخوات القديسة إليزابيث في آخن.
وفي 23 نوفمبر عام 1962، تم وضع حجر الأساس "لفيلا لايسا".
هنا، على أرض تبلغ مساحتها مساحة 86000 متر مربع، ويملكها رائد الأعمال السابق في مجال المنسوجات "هوبرت لايسا"، والتي تقع في شارع هوبرتوس شتراسه، تقرر بناء مستشفى تضم 514 سريرًا، بتكلفة تصل إلى 50 مليون مارك ألماني، وقد كانت أحدث وأغلى مستشفى في ألمانيا في ذلك الوقت.

وقد استغرق بناؤها ما يزيد عن أربع سنوات، وفي 7 يناير 1967 أصبحت "مستشفى إليزابيث ريديت" جاهزة للإشغال.
كانت المستشفى تضم قسمًا للطب الباطني، والجراحة، وعيادة نساء، وعيادة أطفال تشمل قسمًا للأطفال المبتسرين.
وعلى مدار السنوات، ولمحاكاة التطور السريع في مجال الطب، تمت إضافة تخصصات أخرى. بالإضافة إلى صيدلية عالية المستوى ومدرستين للتمريض.
وفي عام 1983، تم تكريمنا كمستشفى تعليمي أكاديمي في الجامعة التقنية الراينية الفستفالية بمدينة آخن.
وفي عام 2011، غادرت رهبانية أخوات القديسة إليزابيث المستشفى. لقد قدموا للمدينة وللمرضى على وجه الخصوص خدمات لا تقدر بثمن على مدار 56 عامًا.

ولم يتبق سوى اسم المستشفى، الذي ظل إلزاميًا.

 

الجوائز والشهادات

 

تقرير الجودة (ca. 1,8 MB)

x
الى الأعلى